تعتبر النوافذ من الأشياء التي لا يمكن الاستغناء عنها في البيت سواء كان قصر، فيلا، أو شقة صغيرة، وذلك لقدرة نوافذ البيت على الربط بين أجزاء المبنى الداخلية بالطبيعة الخارجية، كما أن نوافذ البيت تعد مصدرا رئيسيا للتهوية والإنارة الطبيعية.




يجب الاهتمام بالشكل الداخلي والخارجي وتصميمها الذي يتناسب مع ديكور كل غرفة ، فديكور النوافذ يبرز جمال المنزل من خلال مظاهر التزيين الخارجية التي تحيط بإطار النوافذ من حيث الزخارف الفنية والنقوش المتنوعة ، مثل النوافذ في غرف نوم القصور أو الفيلات والتي تكون مصنوعة من الخشب الجيد المعروف بصلابته وتحمله لحرارة الشمس والعوامل الجوية أو النوافذ الرخامية المنحوتة على أشكال هندسية ذات تصميم إسلامي.



ويجب الأخذ في الاعتبار بعض الملاحظات عند اختيار النوافذ وهي :



- توافر الزجاج في تصميم ديكور نوافذ البيت حتى يسمح بمرور الضوء والحرارة.



-استعمال نوافذ ذات ستائر خشبية مسطحة بمستوى الجدار، ومنها نوعان أما مغطاة بالكامل أو مفتوحة جزئيا من الأعلى.



أما عن أنواع النوافذ المستخدمة في البيت فلها عدة أشكال منها



النوافذ المستطيلة عموديا:

ويمكن أن تكون نوافذ كبيرة أو صغيرة ، ويفضل الكثيرون ديكور النوافذ الألوميتال مع الزجاج الجرار، ويجب أن تكون نوافذ الصالات ممتدة إلى الأعلى قدر الإمكان بحيث تسمح بمساحة رؤية واسعة ، وأن تكون في الأسفل في مستوى أرضية الصالة تقريباً.



النوافذ المستديرة:

ومنها النوافذ العادية أو المزخرفة أو المتواجدة على شكل ورق الزهرة ، كما يمكن عملها بشكل الأقواس أو القباب.



نوافذ غرف الأطفال:

يجب أن يكون ديكور نوافذ غرف الأطفال مؤمن بحديد مشغول من الخارج يشمل مساحة النافذة كلها، أو حديد مشغول من الداخل فوق الجلسة يرتفع بها إلى الارتفاع الذي لا يستطيع الأطفال الوصول إليه، ومن هذا الحديد المفرغ يستطيع الأطفال الرؤية منه بسهولة، ويسمح بدخول النور والهواء للغرفة.



نوافذ المطبخ:

نافذة المطبخ ليس لها مكان محدد ولكنها هامة في المطبخ من أجل التهوية ودخول أشعة الشمس والضوء الطبيعي لهذا المكان الحيوي بالبيت ، ومن الأفضل أن تكون النافذة بالقرب من حوض الغسيل لأنه أكثر مكان يتم الوقوف عنده بالمطبخ.