تغلب فريق مكون من جنود بالجيش المصري على فريق "ثوار بورسعيد" في المباراة التي اقيمت في أحد ميادين حي بورفؤاد.


وخرجت مظاهرات في مدن القناة الثلاثة السويس وبورسعيد والإسماعيلية في أوقات حظر التجوال تحدياً لقرار الرئيس محمد مرسي، كما نُظمت العديد من مباريات كرة القدم.

ونجح فريق جنود الجيش في الفوز على الثوار في مباراة سادتها روح الدعابة برغم الظروف الصعبة التي تعيشها المدينة الباسلة.

يذكر ان لاعبي النادي الإسماعيلي والمصري البورسعيدي كانوا قد شاركوا في مباراة مماثلة في أول أيام حظر التجوال الذي فُرض بعد تصاعد أعمال الشغب في مدن القناة.