١- يستطيع كل منكم قراءة الآخر


في العلاقة العاطفية الصحية والقوية، يصل الطرفين إلى المرحلة التي يستطيع كل منهما فهم ما يدور في ذهن الآخر تلقائيا وبدون كلام. على سبيل المثال، قد يكون من السهل عليك إدراك أن ثمة أمر قد أزعج شريكك دون أن يبوح بذلك والعكس صحيح.

٢- يشعر كل منكما بالراحة تجاه الطرف الآخر

من أهم العلامات التي تؤكد على أنك في علاقة عاطفية ناجحة، هو عدم الشعور بالخجل مع الشخص الذي تحبينه، بل تجدين نفسك على طبيعتك في وجوده. عندما يتصرف كل منكما براحة تامة في وجود الآخر دون أن يسعى كل طرف إلى أن يظهر مثاليته أمام الآخر، فهذا مؤشر جيد لنجاح العلاقة العاطفية.

٣- لا تعتمد حياة كل منكما على الآخر

من علامات نجاح العلاقة العاطفية أيضا أن يكون لكل منكما حياته المنفصلة عن الآخر، بحيث يحترم فيها كل طرف خصوصية الشخص الآخر دون التدخل في شؤونه بشكل مبالغ فيه. إن العلاقة الصحية هي التي يحتفظ فيها طرف بحياته الخاصة دون الاعتماد كليا على الطرف الآخر.

٤- عندما يشجع كل منكما الآخر ليكون الأفضل

عندما يشجع كل طرف الآخر لينمو ويتحسن ويصبح أفضل مما هو عليها بالفعل، فهذا دليل على أنك في العلاقة العاطفية الصحيحة. من شروط نجاح العلاقة، أن يتفهم كل منكما ظروف عمل الآخر والتزاماته وأن يدفعه لتحقيق مستقبل أفضل دون أن يكون أنانيا.

٥- أن يحترم كل منكما الآخر كليا

من الطبيعي أن يتشاجر الأحباب طوال الوقت، ولكن المهم هو أن يكون هناك احترام متبادل بين الطرفين، خاصة عند الدخول في أي نزاع أو خلاف. إذا غاب هذا الاحترام، بدا ذلك مؤشرا لعدم صحة هذه العلاقة.

٦- يتذكر كل منكما اللحظات السعيدة

أن يحتفظ كل منكما في ذاكرته باللحظات السعيدة التي مررتما بها سويا ولا تُنسى في ظل الظروف الصعبة والمشاغل الحياتية اليومية، فهذا يحسب لصالح العلاقة العاطفية الناجحة. ليس هناك أفضل من أن يقوم الفرد بعدّ اللحظات السعيدة وعدم نسيانها تحت وطأة الظروف، فإن هذا يضمن لحياتك السعادة الأبدية!

٧- يثق كل منكما في الآخر كليا

أفضل العلاقات الإنسانية هي التي تُبنى على الاحترام والثقة المتبادلة. فلا يخفي كل طرف أسرارا عن الآخر ولا يجعله في موضع الشك طوال الوقت. إذا كنت تثقين في شريك حياتك بشكل كلي، فإن هذا دليل على نجاح العلاقة العاطفية.

٨- الإعتذار ليس مسألة صعبة على الطرفين

من العلامات التي تؤكد على صحة العلاقة العاطفية، هي قدرة كل طرف على الاعتذار للآخر عندما يخطئ. إذا كنت قد ارتكبت شيئا أزعج شريك حياتك وترغبين في إصلاح الأمور بينكما،